أبل تلغي تحديث تطبيقات AdBlock و VPN من الاب ستور و يمكن أن تزيلها في المستقبل



بدأت شركة ابل تسعى الى ازالة تطبيقات VPN بالاضافة الى الغاء تحديث التطبيق AdBlock المسؤول عن الغاء و منع الاعلانات قوقل أو غيرها  من الظهور في صفحات الويب و المواقع اضافة الى بعض التطبيقات من الاب ستور , حيث قدمت Admosphere تحديث جديد لتطبيق AdBlock - Adblock plus تم رفضه من قبل الشركة .

كما أشارت الشركة أن تطبيق أدبلوك ينتهك المادة 4.2.1 من إرشادات أب ستور التي لا تسمح للتطبيقات باستخدام واجهات برمجة التطبيقات وأطر العمل لأغراض أخرى غير الاستخدام المقصود. وقالت أبل أيضا كوبيرسكي أن "التطبيق يستخدم ملف تعريف vpn أو شهادة ROOT لمنع الإعلانات أو غيرها من المحتوى في التطبيق طرف ثالث، وهو أمر غير مسموح به في المتجر".

http://www.73abdel.com/2017/07/apple-rejecting-updates-adblock-vpn-based-ad-blocker-block-ads-apps.html

وقال أبل أيضا أنه في المستقبل، إلا أن منع الإعلانات سفاري، التي تم تقديمها في دعم IOS9 ، لن يسمح على المتجر. أوصت أبل Koperski بتغيير سلوك تطبيقها لمنع المحتوى في سفاري. ومع ذلك، فإن CTO ليس متأكدا ما إذا كانت مثل هذه الخطوة جيدة مع المستخدمين الحاليين للتطبيق.

و أن أدبلوك المتاحة في المتجر لأكثر من 5 سنوات الآن، وهذه هي المرة الأولى التي أثارت أبل اعتراض على وظائفها. كتل التطبيق جميع الإعلانات داخل تطبيقات الطرف الثالث باستخدام تقنية VPN.

هناك الكثير من التطبيقات الأخرى في المتجر التي تقدم وظائف مماثلة أدبلوك ومن المرجح أن ينتهي بهم المطاف تلبية نفس المصير. هذه الخطوة من أبل من المرجح أن تخلق المتاعب بالنسبة لهم، ومن المرجح أيضا أن علامة نهاية أو إجبارهم على تجديد وظائفهم والعمل بمثابة مانع المحتوى لسفاري.

أما بالنسبة أدبلوك، فإن الشركة تبحث في إما تقديم لمستخدميها خدمة VPN كاملة، و يصبح المحتوى المساعد في سفاري محظور، أو السماح التطبيق يكون كما هو عليه.


أصبحت أبل مؤخرا صارمة جدا في اتباع المبادئ التوجيهية المتجر. وقد أزال مئات الآلاف من التطبيقات استنساخ وسوء الجودة من المتجر على مدى الأشهر القليلة الماضية.

هل أعجبك الموضوع !! أنشره

شكرا على الزيارة أتمنى أن تنال هذه التدونة اعجابكم , لا تبلخلوا علي بمشاركتها مع أصدقائكم ليستفيد الجميع و أيضا وضع تعليق لتشجيعي على الاستمرارية الى ذلكم الحين أضرب لكم موعد في موضوع جديد ان شاء االله دمتم سالمين .

صفحتي على الفيسبوك حسابي على تويتر قناتي على اليوتيوب